أعيشُك عكا... الحلقة 25

بقلم: وسام دلال خلايلة

نشر ب 22/05/2021 - 12:57

أعيشُك عكا... الحلقة 25

 

أعيشك عكا

ح ( 24) : برجوازيّتان

لا تفترقان، ولا تختلفان .. كلّ فكرة حازت على المبايعة من الطرفين .. الشريط على الضفائر..مصروف الجيْب فوق المعدّل العام .. حقيبة المدرسة ... ملابس العيد شكلا ولونا...فأمّي وأمها اتّفقتا بالمهنة "خيّاطة".. و"غالية والطلب رخيص" .. فتاتان تعاهدتا على صداقة أثبتت السنون أنّها أبديّة من صفّ البستان تباعا كلّ سنة.

امتلكنا الصباحَ سويّا .. فتعرجُ إليّ ونمشي مشيّ العسكرِ إلى المدرسة مع شنطة الكتب الحمراء .. ندخل الصفّ ونجلسُ على المقعدِ ذاتِه منذ بداية السنة الدراسيّة ..  لم يجرؤ على التقرّب منّا إلّا مَن يُضاهينا في نيل مدح المعلّمين والمعلّمات .. فإذا أخطأ أو أخطأت الإجابة نصيبهم المنفى من صداقتنا ... ولا نكتفي! .. ينتهي الدوام نمشي عودةً إلى البيت والثرثرة لا تنتهي .. ولا نكتفي! .. نصل داري ونتّخذ درجات بيتنا منتدانا ونتابع زمن حصّة أو حصّتين من الثرثرة ..ولا نكتفي! حتى نسمعَ نداءً صارخًا من والدتي "بِكفي عاد!! .. تعالوا اتغدّوا"  .. فتخجل توأم روحي تودّعني بعد أن نتّفقَ على اللقاء عصرًا في ذات اليوم ...ثمّ أدخل البيتَ غاضبةً من والدتي .. فيطيّب أبي خاطري..وبحنان يسألني عن يومي في المدرسة واثقا من الإجابة.

يأتي العصرُ بعد طول انتظار فأسلكُ طريقي إلى صديقتي في حيّ الشيكونات فأمشي من شارع "دافيد نوي"  إلى " ديرخ هأربعا" سابقا شارع "بيروت". أسماء جديدة لشوارع عربيّة قديمة  لم يذكّرنا أحدٌ بتلك الأسماء ولم يرشدنا إليها أحدٌ .. والتساؤل ما زال حيّ؟!

بين غُربة اللغةِ والوجوه أمرُّ بيْن الْمارة حتى أصلَ بيت صديقتي ..أدقّ الجرس، أدخلُ فيستقبلني أبوها بحفاوةٍ وحنانٍ لا يقلّ عن حنان أبي .. أجلسُ في الصالون بُرهةً ونخرجُ من البيت لنقضيَ أوقاتَنا بحريّة .. فنتّخذ درجات العمارة منتدانا ونستأنف الثرثرة.

اليوم وبعد عقود عرفنا معنى "برجوازيّة" وعرفنا أنّها لا تليق بالقيَم الأخلاقيّة التي تربّيْنا عليها...كلّ ما في الأمر حينها كانت كلّ منا مغرورةً بأبيها...فكيف لا نكون بُرجوازيتين؟!!.

وللحكاية بقيّة.

 

 

برنامج القادة الشباب لكل الأجيال

فتح باب التسجيل لبرنامج القادة الشباب من جيل صف سابع حتى صف تاسع، أيام اثنين من الساعة 16:00-17:30.

بدء التسجيل لدورة الجمباز

تهدف إلى تطوير القدرات الحركية، وتعمل على صقل العضلات وتليينها، بالإضافة إلى التناسق الحركي، والحسّ الموسيقي، كل ذلك بأجواء مرحة وممتعة، التي تنعكس على أداء الفتيات.

ספורט על החוף

ספורט על החוף היא תכנית לעידוד הספורט ואורח חיים בריא בפעילויות ספורט מגוונות המתקיימות בקיץ בחוף מועדון הדולפינס עם נוף הים, עכו עתיקה והר הקרמל.

اتصل بنا

المراكز الجماهيرية أسوار عكا

Powered by